فن وثقافة

إطلاق حملة “أنا سولكينغ” بعد مأساة ملعب 20 أوت

قام محبي الفنان العالمي عبد الرؤوف دراجي “سولكينغ”، بإطلاق حملة على مواقع التواصل الإجتماعي،

بعد المأساة التي شهدها حفله بملعب 20 أوت.

حيث أطلق على هذه الحملة إسم”أنا سولكينغ” وذلك تعبيراً عن تضامن محبي الفنان معه، بعد الأحداث التي شهدها حفله يوم الخميس الماضي،

بملعب 20 أوت، والذي خلف 5 قتلى والعديد من المصابين.

حيث طالت”سولكينغ” بعد تلك الأحداث إنتقادات كبيرة، معتبرين أنه هو المسؤول عن وقوع ضحايا وجرحى في الحفل.

وتم إطلاق هذه الحملة من عشاق الفنان رداً منهم على كل الإتهامات، مرجعين سبب المأساة إلى سوء تنظيم الحفل من الجهات المسؤولة.

هذا وإنضم العديد من الفنانين والإعلاميين الجزائريين إلى هذه الحملة، معبرين عن تضامنهم مع “سولكينغ”.

الوسوم

مصطفى شينون

شينون مصطفى ،من مواليد 03 جانفي 1992 ،متحصل على شهاة الماستر في علوم الإعلام والإتصال ،تخصص صحافة مكتوبة و ميلتميديا،صحفي بموقع جنوب dz،مهتم بالأخبار الرياضية ،وأخر المستجدات الوطنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *